من هم الارحام الواجب صلتهم في الاسلام ، حيث إن المسلمين في الحقيقة يأخذون الأحكام الشرعية من القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، ومن بين الأسئلة التي يهتم موقع البرق 24 في الإجابة عنها من هم الأرحام الذين يجب على المسلم أن يزورهم لأن صلة الرحم من العبادات الكتب التي أمرنا الله تعالى بها في القرآن الكريم، كما أن نبينا الكريم محمد صلًى الله عليه وسلّم حثنا عليها زيادة في طلب الأجر والثواب من الله عز وجل، لذلك من خلال هذا المقال نتعرف على الأقارب الواجب صلتهم في الدين الإسلامي.

من هم الارحام الواجب صلتهم في الاسلام 

الأرحام الواجب صلتهم في الدين الإسلامي الحنيف هم الأقارب من جهة النسب أي الوالدين والأخوة والأخوات والأجداد والجدات والأخوال والخالات والعمّات والأعمام وما نزلن من النسل، وهم الذين جاء فيهم قول الله تعالى: “وَأُوْلُوا الأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ“، وبناءً على ذلك فإنَّ أقارب الزوجة إذا لم يكن هناك قرابة في النسب فلا يعتبرون من الأرحام، وقد اختلفت الأقوال بين علماء المسلمين في الارحام الواجب صلتهم، ومن بينها ما يلي:

  • الرحم الواجب صلتهم هم الأرحام الذين يحرم النسب بهم فقط.
  • أن الرحم الواجب صلتهم هم الأقارب من جهة النسب كما أن لهم سهم من الميراث.
  • الرحم الواجب صلتهم هم الأقارب من جهة النسب على الإطلاق حتى في حال عدم وجود سهم من الميراث.

ومن الجدير بالذكر أنَّ الغالبية العظمى من أهل العلم حصل الإجماع بينهم على أن الارحام الواجب صلتهم هم الأقارب من جهة النسب دون الأخذ بموضوع الميراث على عين الاعتبار، والله أعلم

اقرأ أيضًا: ما الدليل على فضل صلة الرحم وعقوبة قاطعها

فضائل صلة الرحم

إنَّ صلة ارحم من أجل العبادات التي أمرنا الله تعالى بها، وعليه فإنَّ ما يقوم به المسلم في الأعياد من صلة الرحم والتزوار يعتبر من القربات التي يتقرب بها المسلم من ربه فينال بذلك الفعل الاجر وال ثواب من الله تعالى، كما أن صلة الرحم من الطاعات التي من شأنها أن توسع في رزق الإنسان المسلم  كما أنها تضع فيه البركة بفضل الله تعالى، ومن الأدلة الواة في فضل صة الرحم ما يلي:

  •  قوله تعالى: “فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ * أُوْلَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ
  • حديث رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في قوله: “مَن أحَبَّ أنْ يُبْسَطَ له في رِزْقِهِ، ويُنْسَأَ له في أثَرِهِ، فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ“.
  • جاء في حديث رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه لا يدخل الجنة من يقوم بقطع رحمه، وذلك في قوله: “لَا يَدْخُلُ الجَنَّةَ قَاطِعُ رَحِمٍ”

إلى هنا نكون  وصلنا إلى نهاية هذا المقال، وتحدثنا حول موضوع من هم الارحام الواجب صلتهم في الاسلام ونتمنى أن ينال على إعجابكم.