ما هي آداب التعامل مع الأخرين في السوق، لقد جاء الدين الإسلامي ديننا الحنيف ليهتم بشؤون الخلق أجمعين ويخرج العباد من ظلمات الشرك والأوثان والجهل والتخلف إلى نور وعدل وسماحة الإسلام فمنذ بعثة النبي صلى الله عليه وسلم قبل أكثر من 1400 سنة شهدت البشرية تغيراً أضفى على العالم طابعاً حسن كثيراً من الذمائم التي كانت سائدة قبل الإسلام سنتحدث نحن في موقع البرق 24 عن جملة مما غيّره الإسلام منذ أن بدايته.

ما هي آداب التعامل مع الأخرين في السوق

إن الدين الإسلامي قد عني عناية بالغة بجوانب حياة الإنسان المختلفة سواءاً كانت روحية أو جسدية أو نفسية أو صحية فقد اهتم بها الإسلام وسعى لتوطيد أوصار الأمن والسلام المجتمعي والعالمي ودحض كل أشكال الظلم والفساد الذي طغى ودمر وفتك بكثير من الناس والشعوب وأزهق أرواح البشر وذلك لأن النظام السائد يشبه إلى حد كبير قانون الغاب حيث يأكل القوي الضعيف والغني الفقير .

اهتمام الإسلام بالإنسان، وعلاقته مع البيئة

لقد عني الإسلام بالإنسان عناية خاصة واهتم به اهتماماً بالغاً فنرى الإسلام تارة يهتم بصحة الإنسان فيحرم عليه كل ما فيه ضرر عليه ونلحظ هذا من قوله تعالى:(ويحرم عليهم الخبائث) فالخبيث هو كل ما يوقع ضرراً على الإنسان وتارة نجده يهتم بجانب المال وينهى الأفراد والجماعات عن التبذير وصرف المال في غير وجه الحق فقال تعالى:(ولا تسرفوا إن الله لا يحب المسرفين) وقال تعالى:(إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين) وتارة أخرى ترى الإسلام يحض على مكارم الأخلاق قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق) وقال أيضاً:( إن من أقربكم مني مجلساً يوم القيامة أحاسنكم أخلاقاً) وهذا بعض من ما اهتم به الإسلام.

المسلم في السوق، آداب وسلوكيات

إن المسلم ينبغي أن يكون خيّراً أينما حل وارتحل لأن حسن خلقه يعني حسن إسلامه فالأمران مترافقان لا يمكن أن نجد أحدهما دون الأخر ولعل قصة الصوامة القوامة التي تؤذي جيرانها خير دليل حين قال الرسول صلى الله عليه وسلم هي في النار ونستحضر سوياً جملة من آداب المسلم في السوق:

  • احترام الآخرين وعدم إزعاجهم.
  • حسن البيع والشراء.
  • غض البصر وألا ينظر إلا لحاجته.
  • عدم التطفل على الآخرين.
  • خفض الصوت لأن رفعه يؤذي الناس.
  • ألا يتدخل الإنسان فيما لا يعنيه، وتجنب المزاحمة.
  • عدم غلق الطرق الذي يعيق الحركة.

وختاماً لقد وضعنا بين أيديكم فضل الإسلام وكنسه لكل مظاهر الشرك والظلم والفساد المنتشر قبله وتحدثنا عن اهتمام الإسلام بالإنسان في شتى جوانب حياته وذكرنا اهتمام الاسلام بالصحة والمال والنفس والدين والمجتمعات ثم تطرقنا إلى آداب المسلم في السوق نرجو أن نكون قد قدمنا لكم كل فائدة ونفع يا رواد موقع البرق ٢٤ الكرام تحياتنا لكم جميعاً.

بواسطة