حكم الاحتفال باليوم الوطني ابن باز، اليوم الوطني هو اليوم الذي تحتفل به الدولة من كل عام ابتهاجا بانتصارات وإنجازات قامت بها الدولة، وتقيم في هذا اليوم المهرجانات وتقوم المتاجر والمعارض والمطاعم بعمل خصومات وعروض بمناسبة هذا اليوم، وتحتفل المملكة العربية السعودية كل عام باليوم الوطني بتاريخ 23 سبتمبر، حيث في هذا اليوم قام الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود بتوحيد أراضي المملكة ومن خلال المقال سنتطرق إلى حكم ابن باز بالاحتفال باليوم الوطني.

حكم الاحتفال باليوم الوطني ابن باز

يعتبر ابن باز أن هذا اليوم هو يوم ليس مشرع وفيه تشبيه لأعداء الله ولا يكون فيه قصد من العبادة وإذا كانت فيها حسن نية وقصد بها العبادة يعتبر بدعة، وإذا قصد بها التهاني والتفاخر بما قامت به الدولة يعتبر تشبه باليهود ويجب عدم التشبه بهم لذلك لا يجوز الاحتفال به.

حكم الاحتفال باليوم الوطني لابن عثيمين 

أعلن الداعية ابن عثيمين أن الاحتفال بهذا اليوم باعتباره يوم عيد وعطلة رسمية حيث يعتبر بدعة تطبيقا لقول الرسول صلى الله عليه وسلم أن المسلمين لهم عيدين عيد الفطر وعيد الأضحى ويجب عدم التشبه بالكفار وهو محرم لذلك يجب عدم التشبه بالكفار وأن نسير على طريق الخير والابتعاد عن طريق الضلال والتخبط.

رأي كبار العلماء في المملكة العربية السعودية باليوم الوطني 

أبدى كبار العلماء في المملكة العربية السعودية رأيهم في الاحتفال باليوم الوطني وأنه لا يجوز الاحتفال به وإطلاق اسم العيد عليه، ولا يوجد أي دليل من القرآن الكريم أو السنة النبوية تؤكد على الاحتفال بهذه المناسبات الوطنية.

الفرحة في اليوم الوطني 

لا يمكن أن نمنع المسلمين من إظهار فرحتهم بهذا اليوم ولكن يجب أن لا يطلق على هذه المناسبات اسم عيد أو ممارسة طقوس الأعياد واعتباره مثل عيد الأضحى وعيد الفطر، لذلك اليوم الوطني يوم من الأيام العادية التي يحتفل بها السعوديون كل عام من تاريخ 23 سبتمبر ويمر على هذا اليوم 92 عاما  في المملكة العربية السعودية.

وفي ختام المقال تطرقنا إلى حكم الاحتفال باليوم الوطني حسب رأي ابن باز وحسب رأي ابن عثيمين ورأي كبار العلماء في المملكة العربية السعودية وتطرقنا إلى فرحة السعوديين بهذا العام و فرحتهم ولا دون أن نعتبر هذا اليوم مثل أعياد المسلمين حيث أن اعتبار هذا اليوم عيد والاحتفال به يعتبر تشبه بالكفار وأيضا اعتباره عبادة فهو بدعة.

بواسطة