بحث عن سبب اختيار العصا والافعى شعارا للطب والصيدلة، فعند زيارة أي صيدلية أو طبيب فإننا نرى هذا الشعار والذي هو عبارة عن عصا ملفوف حولها ثعبان، بالاضافة لوجود شعار ثعبان ملفوف حول كأس والتي نشاهدها على كافة واجهات الصيدليات بكل مكان وأكياس الصيدلية أيضاً، ومن خلال موقع البرق 24 عبر هذا المقال سنعرض لكم بحث حول سبب اختيار شعار الافعى والعصا شعار للطب والصيدلة، تابعوا معنا.

اختيار العصا والافعى شعاراً للطب والصيدلة

يعتبر شعار الثعبان والكأس من الشعارات التي تمتلك أصول عريقة في التاريخ، حيث أن الثعبان عند اليونانيين القدماء كان يمثل اله الطب، واختيار الافعى والعصا شعار للطب والصيدلة يرجع لليونانيين القدماء الذين آمنوا بالشعوذة والسحر، واتخذوها كوسيلة علاج المصابين، ومن أشهر هؤلاء اليونانيين هو “اسكيلابيوس”، فقد كان يستخدم يده في علاج المرضى أو عصا كان يحملها فيقوم بوضعها على جسد المريض بجانب ثعبان مرافق له، الى جانب ذلك وجد الباحثون بعلم الآثار مجموعة كبيرة من التماثيل التي تجسد هذه الحالة والتي يظهر بها الطبيب اليوناني ومعه ابنته ويحمل ثعبانه وعصاه.

العصا والثعبان شعار الطب

تعد مهنة الطب من المهن النبيلة التي يعمل بها الانسان، حيث أن الانسان منذ وجوده يتعرض للعديد من الكسور والاصابات والجروح، وقام بالبحث عن علاج لهذه الإصابات، فقام باستخدام الأعشاب والنباتات المتنوعة لعلاج اصاباته، وأظهرت هذه العلاجات فاعليتها في علاج الكثير من الإصابات المختلفة، وحتى الوقت الحاضر ما زال يستخدم النباتات في الطب، حيث أثبتت الدراسات الحديثة ذلك، وما زال الطب مع تطوره يتخذ شعار العصا والثعبان شعاراً له، أي أنه من الشعارات ذات الأصول العريقة في التاريخ.

ما سبب اختيار العصا والافعى شعار للصيدلة

استخدم اليونانيين القدماء الثعبان في علاج العديد من الامراض، ويرجع سبب اختيار شعار الثعبان والعصا كشعار للصيدلة بسبب أن الانسان اليوناني قد آمن بأن الثعبان يساعد في علاج الكثير من الامراض، وبالتالي تم استخدامه كشعار للصيدلة، وحتى الوقت الحاضر ما زال هذا الشعار مستخدم كشعار للصيدلة.

بحث عن سبب اختيار الافعى و العصا شعارا للطب والصيدلة

يعد شعار العصا والافعى من الشعارات المعروفة والمشهورة، حيث ترجع قصتها لأصول اغريقية منذ القرن السابع قبل الميلاد، فقد كان الاغريق يعتقدون ويستخدمون السحر والشعوذة لعلاج الامراض، ومن أشهرهم الحكيم الاغريقي (اسكيلابيوس)، فقد كان هذا الطبيب يعالج المرضى من خلال لمسة من عصاه أو يده، وأيضاً من خلال لمسة من لسان ثعبانه، فقد كان الثعبان يرافقه بشكل مستمر، وتوجد العديد من التماثيل لهذا الحكيم ومن ضمنها تمثاله مع ابنته وهي تقدم له المساعدة خلال قيامه بمداواة مرضاه، فالتمثال يوضح الحكيم وهو يمسك بالعصا ويلتف حولها الثعبان، وتظهر بنته والحية ملتفة حول ذراعها وبيدها كأس به الدواء.

وعندما استقل تخصص الصيدلة عن تخصص الطب، وأصبح تخصص قائم بذاته، فشعار الثعبان والعصا بقى كما هو، وأصبح يرمز للطب، وقامت الصيدلة بأخذ شعار الكأس الذي تحمله ابنة الطبيب والذي يوجد به جرعة الدواء.

الى هنا ينتهي مقالنا والذي تناول موضوع بحث عن سبب اختيار العصا والافعى شعارا للطب والصيدلة، حيث تم توضيح بعض المعلومات حول سبب اختيار العصا والافعى شعار للطب واتخاذ الصيدلة شعار الكأس والثعبان.

بواسطة